Analog Clock

vendredi 24 janvier 2014

فضائح مدوية تهز مشروع خط أنابيب غاز جنوب تونس: أسرار تكشف لأول مرة عن شركة واجهة مختصة في نهب المال العام وتبييض العمولات والرشاوى




في إطار محاربة الفساد والتشهير بالمفسدين في القطاع العام والخاص تفتح الثورة نيوز ملفا حارقا حول حقيقة بعض ما يحدث في قطاع النفط والغاز من فساد مالي وإداري تسبب في تردي الخدمات وتعريض سلامة العاملين للخطر وتخريب لاقتصاد البلاد خصوصا وأن المتورطين تعمدوا التخفي وراء شركة خاصة بعثت حديثا بأسماء زوجاتهم استعملت كواجهة لنهب أموال الشركة النمساوية الفائزة بعقد إنجاز مشروع خط أنابيب غاز الجنوب بمبلغ يقارب 3000 مليون دينار وهي التي تشترك في المشروع الضخم مع شركة ايطالية مناصفة مع الدولة التونسية.


عملية بعث مؤسسة عائلية خاصة في مجال المراقبة والجودة في قطاع النفط والغاز مباشرة خلال شهر ماي 2013 بعد حوالي شهر من انطلاق أعمال إنجاز المشروع الضخم (بداية الأشغال في شهر افريل 2013) يدعو إلى الشبهة خصوصا وأن المتورط الرئيسي في مبحثنا المسمى محسن العامري يشغل خطة مسؤول المراقبة والجودة بالمؤسسة النمساوية (أو.أم.في.) المتعاقدة مع الدولة التونسية لانجاز مشروع تطوير حقل إنتاج الغاز "نوارة" (Permis Jnein Sud ) ومد أنبوب غاز على طول 320 كيلومتر وبناء مصنع للغاز الطبيعي بقابس (فترة الانجاز تتطلب حسب التقديرات حوالي 30 شهرا ) وانطلاقا من موقعه بالمؤسسة الدولية ينوي محسن العامري ممارسة هواياته في عالم التحيل والنصب لتبييض أقصى ما يمكن من المبالغ المتأتية من الرشاوى والإتاوات المفروضة على كل المزودين دون استثناء.



تكوين شركة مشبوهة تفوح منها روائح الفساد:

)Smart Inspection Services تأسست يوم 22 ماي 2013 شركة خاصة تحمل اسم (
تعمل في قطاع المراقبة النوعية للأشغال برأس مال 250 ألف دينار ومقرها الاجتماعي بعدد 1 نهج الخنساء – الطابق الأول – 3200 تطاوين الجنوبية حسب مضمون السجل التجاري المستخرج من كتابة المحكمة الابتدائية بتطاوين بتاريخ 05/06/2013 ومقرها الافتراضي حسب الانترنات بتونس إضافة إلى تواجد عنوان مقر ثالث بصفاقس وهو ما يؤكد أن للشركة 3 مقرات بكل من تطاوين وصفاقس وتونس :


بتونس
بصفاقس
بتطاوين
مقر شركة

15 نهج الشاذلي القطاري – المنزه 9 – المنار 2092 بتونس
نهج علي بن النفيس – طريق تونس كلم 3 – 3013 صفاقس
1 نهج الخنساء – الطابق الأول – 3200 تطاوين الجنوبية
العنوان
71 88 66 44
74 44 44 18
75 85 47 39
رقم الهاتف
70 01 42 83
74 44 44 17
75 85 47 39
رقم الفاكس


كما جاء في موقع الشركة أنها تشغل 53 إطارا وفنيا مقسمين على 11 إطارا إداريا و42 إطارا فنيا (مهندس وتقني سام وتقني وعامل مختص) وهو ما يتعارض مع تصريح الأجور الخاص بشركة "سمارت لخدمات التفتيش" لسنة 2013 والمودع لدى مصالح الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.


معطيات عن الشركة المشبوهة
اسم الشركة
SIS
علامة الشركة
S.A.
نوع الشركة
250000 DT
قيمة رأس المال
1301824 R
عدد رخصة التجارة
B21113492013
عدد السجل التجاري
1 Rue Al Khansaa, 3200 Tataouine
عنوان المقر الاجتماعي
IMED BEN ABDELKADER SLAMA
NE LE 08/09/1968 – CIN : 05409871
مدير عام الشركة


حسب ما جاء في القانون الأساسي للشركة المشبوهة (الذي شمل 52 فصلا) المؤرخ في 22/05/2013 والمسجل في القباضة المالية بتطاوين بتاريخ 13 ماي 2013 تحت عدد تضمين 13801058 فان عدد المساهمين في رأس مال الشركة يبلغ 7 (رجلين و5 نساء) وهم على التوالي انتظار الأزرق (20%) و جيهان الهذلي (20%) و نور الدين حومان (10%) و سنية العابد (10%) و عماد سلامة (10%) و سلامة خالد (10%) و نجاح رمضاني (20%) وبمزيد البحث والاستقصاء تأكد للثورة نيوز أن الشريكة انتظار بنت محمود بن فرج بن الأزرق وابنة رشيدة بنت حسين علاق والمولودة في 11/01/1963 بسوسة متزوجة منذ 30 جويلية 1988 من المدعو محسن بن محمد البشير بن حسن العامري وهذا الأخير محسن العامري (مستواه التعليمي لا يتجاوز المرحلة الثانوية) مسؤول  )OMV TUNESIEN PRODUCTION ET EXPLORATION) المراقبة والجودة بمجمع شركة نمساوية


كما استرعى اهتمام الثورة نيوز تواجد اسم الشريكة جيهان بنت عبد الرزاق بن بلقاسم الهذلي وابنة لطيفة بنت عبد المجيد العطوي (أم جزائرية ) والمولودة في 22/03/1980 بتونس متزوجة منذ 18 أوت 2001 من المدعو خليل بن عبد الوهاب بن مبارك بن عبد الله   ).STORM سليمان وهذا الأخير ليس إلا مدير الجودة بالشركة النفطية (


وبالوصول إلى شبهة الفساد التي تعلقت بالشريكين الأولى انتظار الأزرق حرم العامري والشريكة الثانية جيهان الهذلي حرم سليمان خيرت "الثورة نيوز" غض الطرف عن بقية الشركاء الأربعة (من غير المستبعد أن تكون جميع الأطراف المساهمة في رأس المال الشركة المشبوهة متورطة في إطار شبكة عنكبوتية معقدة يصعب كشفها) وحصر شبهة الفساد في  الشريكتين انتظار الأزرق و جيهان الهذلي.


المساهمة في رأس المال
قيمة السهم
عدد الأسهم
عدد ب.ت.و.
اسم الشريك

50000 د
 100 د
500
02972645
انتظار بنت محمود بن فرج بن الأزرق زوجة محسن بن محمد البشير بن حسن العامري
01
50000 د
 100 د
500
04705639
جيهان بنت عبد الرزاق بن بلقاسم الهذلي زوجة خليل بن عبد الوهاب سليمان
02
25000 د
 100 د
250
04751125
نور الدين بن الطيب حومان
03
25000 د
 100 د
250
05267708
سنية بنت سعد العابد
04
25000 د
 100 د
250
04752056
عماد بن عبد القادر سلامة
05
25000 د
 100 د
250
05409871
سلامة بنت عبد الكريم خالد
06
50000 د
 100 د
500
04773372
نجاح بنت محمد الناصر رمضاني
07
  


من المسؤول عن حاميها حراميها بمشروع خط أنبوب غاز جنوب تونس ؟

مجمع الشركة النمساوية (أو. أم.في.) ينشط منذ سنوات في قطاع البترول والغاز بتونس حيث يملك قرابة 10 مواقع إنتاج (غاز وبترول) وقد عزز موقعه بالبلاد بعد الثورة من خلال شراء حقوق الشركة الأمريكية المنافسة بتونس "بيونير" بمبلغ 610 مليون اورو وليفوز بصفقة 1.5 مليار دولار لانجاز مشروع خط أنبوب غاز الجنوب بتونس .


   لإنتاج بين 4 و8 مليون متر مكعب في اليوم من الغاز  (South Tunisia Gas Project, STGP)
والمتكون من 3 مراحل (تطوير إنتاج حقل الغاز "نوارة" وانجاز خط لنقل الغاز على امتداد 320 كلم وتشييد مصنع للغاز بالمنطقة الصناعية بقابس) .

South Tunisia Gas Project
SOCIETE
NATIONALITE
PARTICIPATION AU CAPITAL
ETAP
TUNISIENNE
50%
OMV
AUTRICHIENNE
33,33 %
ENI
ITALIENNE
16,66 %


الشركة النمساوية (أو.أم.في.) تعاقدت أوائل سنة 2013 مع الفني المختص في مراقبة الجودة محسن العامري واشترطت عليه أن يغادر شركة التقنية للتفتيش والمراقبة ( تيك) والتي كان مساهما في رأس مالها بحكم تضارب المصالح إذ لا يستقيم عقلا وواقعا وقانونا أن يكون المنتدب بالشركة النمساوية والمسؤول على مراقبة وجودة تنفيذ المشروع شريكا مساهما في شركة خدمات مراقبة فنية في نفس المجال وبحكم حرص محسن العامري الضالع في علوم الفساد والإفساد على نيل نصيبه من الكعكة فانه قبل بشرط مشغله غير أن الطبع غلب التطبع إذ بتاريخ 22 ماي 2013 كوّن شركة في قطاع المراقبة التقنية النوعية للأشغال أي في ميدان مراقبة الجودة مستعملا أشخاصا واجهة في شخص زوجته انتظار بن الأزرق وزوجة شريكه في مافيا الفساد المسماة جيهان الهذيلي حرم خليل سليمان (مدير الجودة في شركة ستروم النفطية) والهدف طبعا لهف أقصى ما يمكن من الصفقات المشبوهة في إطار لعبة قذرة تقضي بالسيطرة على غالبية العروض والاستفادة من العطاءات وعقود المناولة المطروحة من الشركتين (أو.أم.في.) و(ستروم) خصوصا وأن  غالبية مزودي الخدمات والتجهيزات المتعاقدين مع الشركتين مجبرين على المرور على مصالح المراقبة والجودة للتثبت من مدى تطابقها مع الشروط المعتمدة والمواصفات المطلوبة ولتأشير فواتيرهم واستخلاص مستحقاتهم وهنا يتدخل الثنائي محسن العامري وخليل سليمان لتبييض الرشاوى Smart Inspection Services المفروضة على غالبية المزودين عبر الشركة الواجهة



وفي ذات الإطار عمد محسن العامري بحكم موقعه داخل الشركة النمساوية في التأثير على أصحاب القرار لانتداب مجموعة من الفنيين والمهندسين المختصين في مجال المراقبة والجودة والمقربين منه ليشكل مافيا فساد صلبها من أجل  تطبيق سياسته الخفية لتوجيه غالبية العقود نحو شركته المشبوهة الخاصة وللعب دور أساسي ومفصلي في تبييض العمولات والرشاوى خصوصا وان مبلغ الاستثمارات المخصصة للمشروع يقارب 3000 مليون دينار.


3 commentaires:

  1. Réponses
    1. للوصول إلى نتائج مثمرة لابد من تجنيد كل القوى الحية في البلاد و خارجها

      Supprimer
  2. هذه حالة من آلاف نماذج الفساد في هذه البلاد .يجب تحرك كل المؤسسات الحكومية و المدنية لوضع حد لنهب أموال وثروات البلاد

    RépondreSupprimer